أخبار عاجلة
الرئيسية / المقالات / أدبيات / ” من ذاكرة الرحيل ” بقلم: مريم بنت عبدالله اللمكي

” من ذاكرة الرحيل ” بقلم: مريم بنت عبدالله اللمكي

عندما نحزم أمتعتنا إيذانا باقتراب وقت الرحيل يعتمل في أعماقنا شعور غريب.

يخاطبنا المكان بلغته الصامتة المبهمة يبعث فينا الحيرة يثير فينا الحنين، قبل أن نغادر فنعرف معنى الحنين أكثر مما كنا نعرف الحنين يوما.

أتراه يحاول عبثا أن يستميلنا هذاالمكان؛ لنعيد أمتعتنا، ثم نعدل عن المسير أم أنه يمارس سحره الخفي لييقظ فينا بذرة تنمو بداخلنا في غربتنا تعيدنا إلى حيث أتينا.

ومهما أعلنا عن الرحلة مسبقا

فقط، في لحظات الرحيل الأخيرة وحدها ينتابنا شعور بأننا نتسلل خفية أو نعمل في الخفاء.

وفي الغربة بعيدا عن الوطن عن الأهل عن الأحبة عن الديار ثمة رابطة مقدسة ستعيدنا يوما ما إلى هناك ليصدق معنا قول الشاعر :
“وقد طوَّفت في الآفاق حتى رضيت من الغنيم بالإياب”
(امرؤ القيس)

  [مرات المشاهدة (62)]

عن طارق الكيومي

شاهد أيضاً

أخلاقنا إنسانيتنا بقلم / حسين الشرقي

أخلاقنا إنسانيتنا بقلم / حسين الشرقي       دائمًا نبحث عن المكان الجميل النظيف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.